تقديم تطبيق الجدول

الجدول تطبيق موجه للطلبة والمعلمين بشكل رئيسي، يسهل عليهم تنظيم حصصهم مع إمكانية الاستفادة من خاصية التنبيه قبل موعد انتهاء كل حصة وقبل بدايتها.

تجربة استخدام تطبيق الجدول

واجهة التطبيق بسيطة؛ وتتكون من قائمة علوية، فيما جدول الحصص ينتصف الشاشة، ويتكون من شريط أفقي خاص برقم الحصة وموعدها، وشريط عمودي يمين الشاشة مخصص لاستعراض أيام الدراسة.
بالنسبة للقائمة العلوية، فتحتوي على أربعة أزرار؛ أولها، ابتداء من اليسار، يسمح بمنع أو إتاحة التعديل على جدول الحصص. أما الزر الثاني فيقدم معلومات حول دور كل زر لتسهيل استخدام التطبيق. أما ثالث زر فيتيح التبديل بين الجداول، مع إمكانية إضافة خمس جداول إضافة إلى الرئيسي أي ستة بشكل عام، وكل منها يمكن تخصيصه حسب الحاجة. وأخيرا، الزر الرابع، وهو خاص بالإعدادات التي تسمح بتحديد أول أيام الأسبوع وعدد الأيام الدراسية في الأسبوع وعدد الحصص في اليوم ووقت بداية كل حصة وانتهائها والمواد المُدَرَّسَة، إضافة إلى تخصيص التنبيهات والسمات واختيار التقويم الدراسي المناسب حسب البلد، وخيار تفريغ الجدول بشكل كامل. وفي آخر قائمة الإعدادات يمكن إيجاد روابط ومعلومات لدعم التطبيق والترويج له ومعلومات إضافية لتسهيل استخدامه.

ما أعجبني في تطبيق الجدول

يمكن إجمال ما أعجبني في التطبيق في أنه: بسيط ومبَرْمَج بأيد عربية وإتاحته إمكانية لا بأس بها لتخصيص الواجهة، وفوق كل هذا أنه مجاني.

ما لم يعجبني في تطبيق الجدول

- غياب التناسق؛ فالأرقام المستخدمة في الصفحة الرئيسية أرقام هندية وهي الشائع استخدامها في دول الخليج ومصر، مثلا، إلا أن القوائم تعتمد أرقاما إسلامية، فكان الأفضل اعتماد ترقيم موحد أو تمكين المستخدم من اختيار الترقيم الذي يفضله.
- يبدو أن القائمين على التطبيق لم يحدثوه منذ طوروه، فما يزال التقويم الدراسي خاصا بسنة 1438 هجرية، الموافقة لسنتي 2016 و 2017 حسب التأريخ الميلادي.
- كما أن لا حاجة في تحديد بلدان بعينها، وقد كان الأفضل تقديم تطبيق قابل للتخصيص دون إيراد أسماء دول بعينها.
- قد أفهم أن تحديد المواد الممكن إضافتها: عشرة فقط، إن كان القياس اعتمادا على ساعات اليوم وتخصيص كل واحدة منها لحصة مثلا، إلا أن الأفضل كان عدم التحديد لتنوع التدبير الذي قد تعتمده كل مدرسة.
- استحالة تحديد مدة كل حصة بشكل مستقل.
- لم تعمل التنبيهات معي، جربت أكثر من مرة ضبطها وإعادة ضبطها، لكن النتيجة لم تتغير.

من أراد تحميل تطبيق الجدول فسيجده متوفرا لمنصتي الأندرويد والآي أو إس