سياسة الخصوصية

0
بما أن المختبر قرر منذ بدايته أن يتفادى الإطالة والإسهاب دون أن يُفيد، فقد قررنا صياغة محتوى هذه الصفحة كي يكون واضحا. فإلكيكم ما تحتاجون إلى معرفته عن سياسة الخصوصية الخاصة بنا (وبأغلب مواقع الأنترنت، وإن كان كثير منها يلجأ للغة تقنية تُعمي أفهام مستخدميها).

 

* أنواع المعلومات التي تُجمع

أثناء استخدامكم لموقعنا، تُجمع عنكم معلومات كثيرة عبر التقنيات التالية:

- ملفات تعريف الارتباط (من غوغل) أو الكعكات وبالإنجليزية cookies
سبق وأفردنا موضوعا لشرحها، يمكن قراءته بالضغط هنا. وخلاصته أن شركة غوغل -في حالتنا- تجمع عنكم معلومات حول التطبيقات والمتصفّحات والأجهزة امُستخدمة لزيارة موقعنا، وكذا نشاطكم فيه (تعليقات، تفاعلات ...) بل حتى المعلومات عن مواقعكم الجغرافية (مثلا لتسهيل استهدافكم إعلانيا حتى لا تروا إعلانات هندية أو برتغالية لا تهمكم في شيء، أو لتوفر لكم محتوى يطابق تفضيلاتكم اللغوية والأيديولوجية).

- نشك في وجود تقنيات أخرى، وسنضيفها حال إيجادها، مع تفصيل شرحها، إن شاء الله.

 

* سبب جمعها والغرض منها

بشكل عام، لتحسين تجربة المستخدم والخدمات المقدمة له، وخاصة الإعلانية منها.

 

* المستفيدون من جمعها

- نحن، حتى نتأكد من أننا لا نضيع جهودنا دون أن يستفيد أحد مما نقدمه.
- شركة غوغل، لتحسين جودة خدماتها وخاصة الإعلانية منها (لن نستغرب إن مُنعنا من الاستفادة من برنامج إعلاناتها، بعد قراءة أحد موظفيها لهذا السطر).
- بقال الحي، إن كان قد وضع إعلانا وحدد ظهوره لفئة مستهدفة، وكنتم من هذه الفئة.
- الدول والمؤسسات الدولية الأمنية (شرط أن توافق الشركات التي تجمع هذه المعلومات على إمدادها بها) فقد تستفيد منها لتتبع نشاطات شخص محدد وإدانته أو تبرءته (إن توقفنا عن التدوين على الموقع، فربما لذلك علاقة بهذا السطر)

بشكل عام، كل من تقبل الشركات، التي تجمع هذه المعلومات، إمداده بها.

 

* السياسة الإعلانية المتبعة والمعلومات التي نأخذها من المستخدمين

حاليا، ما نزال نحاول نيل موافقة منصة إعلانية للاستفادة من خدماتها، والحديث هنا عن إعلانات حسوب، كما أننا نعتمد على إضافة روابط للبيع بالعمولة من موقع "AliExpress"، وكلتا الخدمتين، حتى الآن، لا تأخذ معلومات عن مستخدمي موقعنا، لأن الأولى لم توافق، بعد، على انضمامنا إلى شبكتها، فيما الثانية لا تحتاج معلومة حول مستخدمي موقعنا باستثناء الخاصة من يضغطون على الروابط الخاصة بها لتحديد مصدرهم وتمكيننا من الاستفادة من عمولة لقاء عملية الشراء التي يقدمون عليها.

 

* التعليقات ومن يستفيد من المعلومات المقدمة فيها

بالنسبة للتعليقات، لا نأخذ أية معلومة حولهم باستثناء ما يقدمونه طوعا (كالإسم والروابط والمعلومات المضافة)، وهذا يبقى متاحا للعموم. إضافة إلى ما توفره شركة غوغل لمعرفة المصدر الجغرافي لأكثر المعلقين مثلا (نستغلها لإقناع أنفسنا بأن هنالك من يهتم بما ننشره، وتفادي الإصابة بالاكتئاب لقلة التفاعل معنا).
لكننا نستخدم نظام تعليقات "disqus" والذي يأخذ المعلومات التي يقدمها المعلقون للاستفادة منها لاستهدافهم إعلانيا (شرير، ما زلنا نبحث عن بديل له).
وقد نضيف أن غوغل نفسها تستفيد من تعليقات مستخدمي الموقع لتحسين خدماتها الإعلانية وما تقدمه للمستخدمين.

 

* كيفية إيقاف جمعها أو التحكم في ما يُجمع منها

- بالنسبة لشركة غوغل، يمكن التحكم في إعدادات الخصوصية عبر الضغط هنا.
- يُفضل أيضا، حذف الكعكات أو معرفات الارتباط من إعدادات المتصفحات المُستخدمة، وإن كان هذا قد يمسح معها تفضيلات التصفح المسجلة أيضا.


لمعلومات أكثر حول المعلومات التي تجمعها عنا غوغل، المرجو إعداد كأس شاي كبير الحجم، والبحث عن قواميس تقنية وقانونية ثم الضغط هنا.


أغلب الظن أن منكم من لن يعود لزيارة موقعنا بعد كل ما قرأه، ودعونا نكن أكثر شرا ونُخبركم أن هذه حالة أغلب -ربما الأمر ليس بهذا السوء- مواقع الشبكة العنكبوتية، ولذلك قد يكون من  المفيد التقليل من زيارة المواقع التافهة والاكتفاء بالمحتوى المفيد -كالذي نقدمه :) -. ونعدكم بأننا نحاول إيجاد بديل يسمح لكم بالاستفادة مما نقدمه دون أن يمس خصوصيتكم.

إعلان